الرئيسية / ملفات / تقارير / مدينة «ذا لاين».. أيقونة المدن الذكية.. وأنقى نموذج لحماية البيئة والحفاظ على كوكب الأرض

مدينة «ذا لاين».. أيقونة المدن الذكية.. وأنقى نموذج لحماية البيئة والحفاظ على كوكب الأرض

يعد مشروع مدينة «ذا لاين» الذي أطلقه ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، رئيس مجلس إدارة شركة «نيوم»، حفظه الله، أحد أبرز المشاريع الحديثة التي ستكون داخل «نيوم»، وبمواصفات المدن الذكية العالمية لتظل أيقونة لأنقى نموذج لحماية البيئة والحفاظ على كوكب الأرض، وأكثر مدينة حفاظاً على الطبيعة في العالم، على اليابسة والماء.


200 مليار دولار للبنيات التحتية

وبهذه المناسبة، قال ولي العهد الأمير محمد بن سلمان إن «العمود الفقري للاستثمار في (ذا لاين) سوف يأتي من دعم حكومة المملكة العربية السعودية وصندوق الاستثمارات العامة والمستثمرين المحليين والعالميين لمشروع نيوم ككل البالغ 500 مليار دولار على مدى 10 سنوات»، مفصحاً أن البنية التحتية للمشروع ستكون بتكلفة بين 100 و200 مليار دولار.

وبأتي إعلان مشروع (ذا لاين) في هذا الوقت تحديداً كخلاصة لتحضير وتخطيط الثلاث سنوات الماضية»، مؤكداً أن المشروع، الذي يبدأ تطويره في الربع الأول من العام الجاري ويشكل جزءاً مهماً من أعمال التطوير المكثفة الجارية في نيوم بالوقت الراهن، سيكون متكاملاً تقنياً مع جميع الأنظمة داخل المدينة.

مدينة مليونية بطول 170 كم

وتحدث ولي العهد حول المشروع بالقول: «نحن بحاجة إلى تجديد مفهوم المدن إلى مدن مستقبلية، اليوم بصفتي رئيس مجلس إدارة نيوم أقدم لكم (ذا لاين)؛ مدينة مليونية بطول 170 كم، تحافظ على 95 في المائة من الطبيعة، في أراضي نيوم صفر سيارات، صفر شوارع، وصفر انبعاثات كربونية».

وفي تطور جديد، ظهرت أمس تفاصيل المشروع التي كشفت عن حيثيات مذهلة على مستوى الكيفية والتنفيذ مما تتخطى به المدينة كبرى المدن والعواصم في العالم، فإلى تفاصيل أكثر في مكونات المشروع العملاق:

الاعتماد على تقنيات الذكاء الصناعي

واستطرد «على سبيل المثال، سيكون نظام التنقل في (ذا لاين) مرتبطاً مع بقية الأنظمة لتوفير تجربة مستخدم فريدة من نوعها للسكان، وسيكون معتمداً على تقنيات الذكاء الصناعي»، لافتاً إلى أن المشروع سيكون ثورة حضارية للإنسان، وسيحدث ثورة في مجال الحفاظ على الطبيعة من خلال ما يتميز به من مقومات تجعله صديقاً للبيئة.

وكان ولي العهد الأمير محمد بن سلمان أعلن أول من أمس عن إطلاق مشروع مدينة «ذا لاين» في نيوم؛ كنموذج ثوري لما يمكن أن تكون عليه المجتمعات الحضرية مستقبلا، ومخطط يكفل إيجاد التوازن للعيش مع الطبيعة.

مليار شخص متنقل

وقال خلال كلمة عند إطلاق «ذا لاين»، إنه «على مدى العصور تم بناء المدن من أجل حماية الإنسان بمساحات ضيقة، وبعد الثورة الصناعية، بُنيت المدن لتضع الآلة والسيارة والمصنع قبل الإنسان، المدن التي تدعي أنها هي الأفضل في العالم، يقضي فيها الإنسان سنين من حياته من أجل التنقل، وسوف تتضاعف هذه المدة في 2050، وسوف يُهجر مليار إنسان بسبب ارتفاع انبعاثات الكربون وارتفاع منسوب مياه البحار»، متسائلا «لماذا نقبل أن نضحي بالطبيعة في سبيل التنمية؟ ولماذا يموت7 ملايين إنسان سنويا بسبب التلوث؟ ونفقد مليون إنسان سنوياً بسبب الحوادث المرورية؟ ولماذا نقبل إهدار السنوات من حياة الإنسان في التنقل؟».

اشترك في نشرتنا الإخبارية

شاهد أيضاً

بدء تطبيق إلزامية تأمين المباني السكنية.. يقطع الطريق على المتلاعبين

4 جهات تباشر عمليات التفتيش على تطبيق كود البناء السعودي بعد دخول التأمين الإلزامي على …