الرئيسية / ملفات / تغطيات / «الهندسة القيمية للمشروعات» نهج مستحدث لجودة المنتج وتقليل التكلفة والهدر

«الهندسة القيمية للمشروعات» نهج مستحدث لجودة المنتج وتقليل التكلفة والهدر

مقاولات – لليوم الثاني على التوالي تواصل الهيئة السعودية للمقاولين انعقاد جلسات دورة تدريبية بعنوان “الهندسة القيمية للمشروعات»، وذلك خلال يومي 8 و 9 يونيو الحالي، وتهدف الورشة إلى رفع جودة المشاريع المنفذة؛ من خلال زيادة مستوى الوعي بالهندسة القيمية للمشروعات، وأهم ممارساتها العملية والتطبيقية، وتتناول الورشة المحاور التالية: أهمية تطبيق منهجية الهندسة القيمية في المشروعات، منهجية الاستدامة والهندسة القيمية، تحليل وظائف المشروع، مصفوفة المعايير واختيار البدائل المناسبة، التخطيط للقيمة، إدارة القيمة.

ثلاث مراحل رئيسية للهندسة القيمية

تعتمد دراسة الهندسة القيمية على ثلاث مراحل رئيسية كأي دراسة أو مشروع طبقا للمراحل الزمنية ومرتبطة ببرنامج كل مرحلة رئيسية، فسمها الخبراء إلى الآتي:

أولاً:مرحلة ما قبل الدراسة: 

يغلب عليها الطابع التحضيري والتأكد من توافر جميع المتطلبات لبدأ المشروع والتجهيز للدراسة بصفة عامة والتعرف على المشروع تحت الدراسة.

ثانياً: مرحلة الدراسة: 

وتتكون هذه المرحلة من الجسم الحقيقي و الفعلي لدراسة الهندسة القيمية وهي ستة مراحل كما أسلفنا طبقا للمؤسسة الدولية لمهندسي القيمة SAVE International سيتم تفصيلها فيما بعد.

ثالثاً: مرحلة ما بعد الدراسة: 

وهي المرحلة التي يتم فيها تحقيق وتنفيذ ما توصلت إليه المراحل السابقة وكذلك متابعة ما يتم تنفيذه والتحقق من النتائج المتوقعة والتقييم الكلي للتجربة وحفظ  تسجيل كل ما يمت للدراسة بصلة.

مفهوم الهندسة القيمية:

 هي عملية علمية، تتكوّن من مدخلات ثم عمليات تشغيلية ثم مخرجات، وما يميّزها أنها ليست عملية ديناميكية في المرحلة التشغيلية بل عملية بشرية يقوم بها الموظفون وليس الآلات، حيث يتم النظر إلى كل جزء من أجزاء المشروع والقيام بالعمل على شكل فريق، بالإضافة إلى استخدام الأسلوب العلمي في تحليل الوظائف وإيجاد البدائل من خلال الأسلوب الإبداعي الذي يُركّز على التكلفة الكلية.

ليست تخصص هندسي مستقل، هي جهد جماعي مُنظّم من خلال الدراسات والتحليلات ذات منهجية محددة، تقوم بها فرق العمل لتحلل وظائف المنتج، من خلال تحديد وتصنيف الوظائف التي يؤديها من أجل إيجاد مقترحات وبدائل مناسبة، لتحقق الوظائف السابقة بأقل تكلفة ممكنة. والاحتفاظ بمستوى الأداء نفسه ومستوى الجودة.

ثمرات وفوائد  دراسة الهندسة القيمية؟

 حل مشاكل زيادة مصروفات المنتج أو المشروع.

 تحقيق أعلى جودة ممكنة مع ثبات التكلفة.

 تحسين أداء المنتج أو المشروع أو العملية.

 تقليل تكلفة المشروع أو المنتج أو العملية دون التأثير على الوظيفة الأساسية للمنتج النهائي.

  زيادة الإنتاج.

 تحسين أو تطوير التصميم أو المنتج.

 التخلص من كثرة الخطوات أو العمليات الخاصة بالإنتاج.

 عند الرغبة في تحسين أداء العاملين و التركيز على الإنتاج.

 للتعرف على أوجه القصور بالمؤسسات وكيفية تحديثها.

محاور الدورة

 أهمية تطبيق منهجية الهندسة القيمية في المشروعات.

 منهجية الاستدامة والهندسة القيمية.

 تحليل وظائف المشروع.

 مصفوفة المعايير واختيار البدائل المناسبة.

 التخطيط للقيمة.

 إدارة القيمة.

==

مقاولات

اشترك في نشرتنا الإخبارية

شاهد أيضاً

الإسكان في المملكة.. نموذج عالمي ومنجزات تحت المجهر الإقليمي

عُمان تطلع على التجربة السعودية في التطوير العمراني أطلع وفد عماني رفيع المستوى بقيادة معالي …