الرئيسية / الأخبار / مجلس إدارة الهيئة العامة للعقار يناقش التقرير السنوي.. وأربع منصات إلكترونية للتحول الرقمي

مجلس إدارة الهيئة العامة للعقار يناقش التقرير السنوي.. وأربع منصات إلكترونية للتحول الرقمي

ناقش مجلس إدارة الهيئة العامة للعقار التقرير السنوي للهيئة لعام 2020، واستعرض فيه برنامج التحول التقني للهيئة وبناءها من أربع منصات إلكترونية، تشمل (منصة لجنة معالجة أخطاء تسجيل الملكية، والمنصة التعليمية للمعهد العقاري، ومنصة المركز السعودي للتحكيم الإلكترونية، ومنصة المؤشرات العقارية)، إضافة إلى الاطلاع على إنجازات المعهد العقاري السعودي الذي قام بتدريب 37,871 متدرب ومتدربة، من خلال 721 دورة تدريبية نفذها المعهد في عام 2020.

حاء ذلك من خلال اجتماع مجلس الهيئة الرابع عشر – عبر الاتصال المرئي – اليوم، برئاسة وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان رئيس مجلس إدارة الهيئة ماجد بن عبدالله الحقيل، وتضمن الاجتماع عرضاً لأهم أعمال الهيئة ومسيرة إعدادها للاستراتيجية الشاملة للقطاع العقاري التي توّجت بموافقة مجلس الوزراء عليها.

أرقام في إنجازات الهيئة

وتطرّق المجلس إلى التقرير السنوي للجنة معالجة أخطاء تسجيل الملكية وتقرير لجنة المساهمات العقارية لعام 2020 وأبرز إنجازاتها، وأوضح التقرير أن لجنة المساهمات العقارية نظرت في (47) مساهمة عقارية، واستقبلت (32) مساهمة متعثرة جديدة ناشئة قبل 22/8/1426هـ، وأصدرت اللجنة (459) قراراً، وصدرت أحكام قضائية بمبالغ تمثل حقوق المساهمين في عام 2020 بمبالغ قدرها (752,600,000 مليون ريال)، وأتمت اللجنة في عام 2020 بيع أراضٍ لمساهمات عقارية بمساحة إجمالية (12,961,721,47 م2) بقيمة إجمالية تجاوزت (2,254,905,255,54 ريال).

نقاط عقارية في محضر الاجتماع

واطلع المجلس على الإجراءات التي اتخذتها الهيئة في دراسة تحديات المنصات العقارية الإلكترونية والحاجة إلى تصنيفها والإشراف عليها؛ لزيادة الثقة بها ورفع مستوى الشفافية، وحماية وحفظ حقوق كافة المتعاملين مع هذه المنصات والمواقع الإلكترونية العقارية، والحد من الممارسات المضللة، حيث بحث المجلس إصدار معايير ترخيص المنصات العقارية الإلكترونية وتصنيفها، وضوابط تنظيم نشاط الإعلانات العقارية والحد من العشوائية فيها، وتوضيح واجبات الإعلان العقاري ومحظوراته وآلية الإشراف عليه.

حضور مكثف للاجتماع الإسفيري

حضر الاجتماع وكيل وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان للدعم السكني وخدمة المستفيدين والمشرف العام على الإدارة العامة للتعاون الدولي الملكي الأمير سعود بن طلال بن بدر آل سعود، ووكيل وزارة المالية للإيرادات طارق بن عبد الله الشهيب، ووكيل وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان للشؤون الفنية الدكتور حسن بن شوقي الحازمي، ووكيل وزارة العدل للأنظمة والتعاون الدولي الشيخ عبد الله بن عدنان السليمي، ووكيل وزارة الاقتصاد والتخطيط للتنمية القطاعية والمناطقية خليل بن إبراهيم الوطبان، ووكيل وزارة الصناعة والثروة المعدنية للخدمات المشتركة علاء بن عبدالله الفدى، ومستشار وزير الطاقة لشؤون السياسات والأنظمة والمشرف على الإدارة العامة للشؤون القانونية الدكتور تركي بن عبدالعزيز الثنيان، والوكيل المساعد للخدمات المساندة في وزارة التجارة المهندس محمد بن عبد العزيز الوايلي، وممثل القطاع الخاص العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة البنك الأهلي السعودي سعيد بن محمد الغامدي، وممثل القطاع الخاص نائب رئيس مجلس إدارة غرفة الرياض حمد بن علي الشويعر، و نائب رئيس مجلس الإدارة محافظ الهيئة العامة للعقار عصام بن حمد المبارك.

اشترك في نشرتنا الإخبارية

شاهد أيضاً

انفوجرفيك المصانع

“الصناعة والثروة المعدنية” توجه المصانع الواقعة خارج نطاق المدن والأراضي والمخططات الصناعية إلى تصحيح أوضاعها

دعت وزارة الصناعة والثروة المعدنية جميع المصانع الواقعة خارج نطاق المدن الصناعية (والمصنفة بيئيا ضمن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *