أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات / مقالات أملاك.. المعماري هشام القاسم يكتب: الإنسان والآلة والبناء

مقالات أملاك.. المعماري هشام القاسم يكتب: الإنسان والآلة والبناء

تستمر تكنولوجيا البناء في التطور بسرعة ودفع صناعة تكنولوجيا البناء إلى الأمام لتصبح أكثر أمانًا وأرخص وأسرع. بما في ذلك تحسين الاتصال بين الإنسان والآلة، للتواصل واستبدال البشر بالروبوتات.

لم يعد السؤال المطروح للمؤسسات هو ما إذا كانت ستعمل على رقمنة مشاريع البناء وعمال البناء، ولكن متى وكيف ستواكب التقنيات المتطورة والمستحدثة باستمرار؟!

١- تقيس تقنية LIDAR المسافات (المدى) بالإضاءة

 الهدف استخدام ضوء الليزر وقياس الانعكاس بجهاز استشعار لإتاحة القدرة على مسح موقع العمل المحيط وإنتاج 30 صورة عالية الدقة من مسافة مما يقلل من مخاطر السلامة والإصابات للعمال الآخرين.

٢- الخوذات متصلة

 تراقب الأجهزة الصلبة المتصلة بالخوذات: الموقع والحركة ودرجة الحرارة مما يعني أنها يمكن أن تحذر من إصابة العامل بالدوار أو ارتفاع درجة الحرارة وأيضا إدراك ما إذا كان العامل أطلق مكالمة طوارئ.

٣-  صنعت Smart Infrastructure

Hexagon Geosystems للمراقبة الهيكلية

هو نظام يستخدم أجهزة استشعار لمراقبة نقاط القوة والضعف في بنية معينة والتي من الممكن أن تكون غير مرئية للعين البشرية لتقييم السلامة الهيكلية للموقع وتقليل المخاطر.

٤- الواقع الافتراضي والواقع المعزز

 المعزز VR مفيد للبناء في التدريب والسلامة وإرشادات الهيكل والخطة الاستعراضات. يفيد أيضًا مشغلي المعدات في الموقع بتشغيل عمليات المحاكاة التي قد تكون خطيرة جدًا بسلاسة.

 AR هي أداة ممتازة لنقل المعلومات عن طريق تراكب البيانات بمعلومات العالم الحقيقي للمستخدم النهائي. على سبيل المثال، يمكن لمقاول الموقع أن يحمل جهازًا لوحيًا داخل المنزل ويرى كل مواقعه.

٥- الذكاء الاصطناعي

يوفر Al لصناعة البناء القدرة على تسريع التخطيط وجعل العمليات بأكملها أسرع وأكثر كفاءة. القدرة على تقييم الملايين من نقاط البيانات وإنشاء خيارات المجدولة التي تم تحسينها مع مراعاة الوقت والتكلفة، مما يسمح للمشاريع بالبقاء محدثة

٦- برمجيات BIM

 تجمع نمذجة معلومات البناء أو BIM بين استخدامات تقنيات loT و AR، لإنشاء خيار ذكي لأدوات تخطيط سير العمل والإدارة نظرًا لقدراته وفرصة لمديري البناء لإنشاء نماذج ثلاثية الأبعاد ذكية مشاريعهم مع إنشاء تدفقات عمل ذكية بناءً عليها.

٧- تطورت تقنية (الطابعة الثلاثية)

الطباعة ثلاثية الأبعاد للمنازل، العديد من الشركات في صناعة البناء قد اكتشفت كيفية طباعة منزل بأكمله بشكل أسرع وأرخص من الطريقة التقليدية باستخدام هذا البرنامج والتقنية الدقيقة.

٨- الهياكل الخارجية

 الهياكل الخارجية عبارة عن أجهزة يمكن ارتداؤها تعمل جنبًا إلى جنب مع

 المستخدم، مما يؤدي إلى زيادة الإنتاجية وتقليل الإجهاد الجسدي للعاملين.

 ٩- الإنسان الآلي

استجابة للنقص المستمر في العمالة، قام الباحثون اليابانيون بذلك تقنية عمل بشرية مطورة تسمى: HRP-SP HRP-SP هو روبوت بشري قادر على أداء المهام المادية الأساسية مثل تثبيت دريوال بشكل مستقل إلى جانب HRP-SP، هناك أيضًا تطورات روبوتية أخرى مثل TyBot و Doxel Al والعديد من الروبوتات المبنية الأخرى.

تشترك كل هذه التقنيات في شيء واحد – يجب أن تكون متصلة ببعضها البعض أو بنقطة مركزية حتى يمكن التحكم فيها ومراقبتها وإدارتها.

هذا هو المكان الذي يصبح فيه الاتصال هو العامل التمكين. نظرًا لطبيعة البناء.

*معماري وعضو هيئة التدريس بجامعة الملك سعود

@Archesham

اشترك في نشرتنا الإخبارية

شاهد أيضاً

المعماري هشام القاسم

مقالات أملاك.. المعماري هشام القاسم يكتب: ارفع سعر منزلك القديم

المعماري هشام القاسم يبحث الإنسان باستمرار عن الاستقرار والتوازن في حياته، ويعد شراء بيت قديم …